homescontents
wilaya guelmawilaya guelmawilaya guelma

اليوم الوطني لذوي الاحتياجات الخاصة المصادف لـ 14 مارس من كل سنة

أحيت ولاية قالمة على غرار باقي ولايات الوطن، اليوم الوطني لذوي الاحتياجات الخاصة المصادف لـ 14 مارس من كل سنة، أين أشرفت صباح اليوم الخميس 14 مارس 2024 والي الولاية السيدة “حورية عقون” بمعية نائب رئيس المجلس الشعبي الولائي، على مراسم احتفالية خاصة على شرف ذوي الهمم بقاعة المحاضرات الكبرى بمقر الولاية، بحضور السلطات الأمنية و العسكرية، الأمين العام للولاية ، المنتخبين بالمجالس الوطنية و المحلية، الاسرة الثورية، رئيس دائرة قالمة، المندوب المحلي لوسيط الجمهورية، المدراء التنفيذيين ، رئيس المجلس الشعبي البلدي لبلدية قالمة ، عضو المجلس الأعلى للشباب، فعاليات المجتمع المدني الناشطة بالمجال، و بمشاركة مختلف المراكز النفسية و البيداغوجية التابعة لقطاع النشاط الاجتماعي والتضامن، وأسرة الاعلام.
*المناسبة شهدت تنظيم حفل تكريمي وزعت خلاله 77 وحدة من تجهيزات متنوعة خاصة بذوي الاحتياجات الخاصة على اختلاف أعمارهم، تمثلت في 14 دراجة نارية ثلاثية العجلات، 05 كراسي متحركة IMC ، و 13 كرسي متحرك عادية للكبار والصغار، 14 كرسي كهربائي ، و معدات متنوعة من أفرشة واقية من التقرحات الجلدية، سماعات رقمية و نظارات، لتمكينهم من الاندماج في المجتمع.
كما تخلل الحفل عروض مسرحية ، ونشاطات من تقديم أطفال مختلف المراكز النفسية البيداغوجية بالولاية.
*السيدة الوالي في كلمتها قدمت تهانيها بالمناسبة لذوي الهمم في يومهم الوطني ، مشجعتا اياهم على الرغبة في الاندماج في المجتمع، كما أكدت دعمها و اهتمامها البالغ بهاته الفئة، كما ثمنت المجهودات المبذولة محليا في هذا الإطار.
كما أشادت بجهود الدولة في ادراج برامج اجتماعية هامة لصالح هاته الفئة و جعلها ضمن الاستراتيجية التنموية للقطاع، من خلال المرافقة و التكفل الأمثل لانخراطها و تسهيل ولوجها إلى الحياة العادية و اندماجهم في المجتمع.
كما أشارت إلى الإمكانيات المسخرة محليا و المجهودات المبذولة لمرافقة و التكفل بمختلف الاعاقات، إذ يسجل القطاع 18952 شخص حائز على بطاقة إعاقة، كما تتوفر الولاية على 03 مؤسسات متخصصة في التربية و التعليم تتكفل بـأزيد من 347 طفل من ذوي الاحتياجات الخاصة ، إلى جانب فتح 45 قسم خاص موزع على 18 بلدية يتكفل بـ 348 تلميذ مع استفادتهم من النقل المجاني.
فضلا عن تخصيص غلاف مالي قدره 15 مليون دج من ميزانية الولاية لاقتناء مختلف التجهيزات و العتاد الموجه للفئة، إلى جانب برنامج الاستثمار العمومي المخصص للقطاع و الذي تضمن عمليات لتهيئة و تجهيز 04 مؤسسات متخصصة ، على غرار دار الأشخاص المسنين بحمام دباغ و الطفولة المسعفة ببلدية هليوبوليس ، إضافة إلى مركزين نفسيين بيداغوجيين للأطفال بمبلغ إجمالي قدر بـ 82 مليون دج.
*في الختام، تم إسداء تكريم خاص للأطباء أعضاء اللجنة الطبية الولائية المتخصصة.
مع إشراف السيدة الوالي بمعية نائب رئيس المجلس الشعبي الولائي على امضاء اتفاقية بين مديرية النشاط الاجتماعي و مؤسسة النقل الحضري و الشبه الحضري للولاية، تهدف إلى ضمان نقل مجاني لذوي الاحتياجات الخاصة على مستوى الولاية.

Leave A Comment

ثمانية عشر + 17 =