homescontents
wilaya guelmawilaya guelmawilaya guelma

يوم العلم 16 أفريل **الذكرى 67 لاستشهاد البطل سويداني بوجمعة**

أحيت ولاية قالمة صباح اليوم الاحد 16 أفريل 2023، تحت إشراف والي الولاية السيدة “حورية عقون” بمعية رئيس المجلس الشعبي الولائي، الذكرى المزدوجة 16 أفريل يوم العلم والذكرى السابعة و الستين (67) لاستشهاد البطل “سويداني بوجمعة”، بحضور السلطات المحلية المدنية، الأمنية والعسكرية،الأسرة الثورية، المنتخبين بالمجالس الوطنية و المحلية، المندوب المحلي لوسيط الجمهورية، ممثلي المجلس الأعلى للشباب وأسرة الاعلام.
مراسم الاحتفاء بالذكرى، استهلت بمقبرة الشهداء ببلدية قالمة، أين تم رفع العلم الوطني على وقع النشيد الوطني، ووضع اكليل من الزهور و قراءة فاتحة الكتاب ترحما على ارواح شهداءنا الابرار.
و تخليذا للذكرى، تنقل الجمع إلى النصب التذكاري للشهيد البطل “سويداني بوجمعة”، اين تم وضع إكليل من الزهور والترحم على أرواح شهدائنا الابرار بقراءة فاتحة الكتاب.
ولد الشهيد سويداني بوجمعة يوم 10 جانفي 1922 بمدينة قالمة، التحق بمقاعد الدراسة بالمدرسة الفرنسية لامبير ” Ecole de Lambert” ” محمد عبده حاليا” ثم انتقل إلى الثانوية أين تحصل سنة 1939 على القسم الأول من شهادة البكالوريا، اضطر لمغادرة مقاعد الدراسة و التوجه إلى الحياة العملية حيث عمل في مطبعة أحد المعمرين.
انضم الشهيد سويداني بوجمعة إلى فوج “النجوم” التابع للكشافة الإسلامية الجزائرية بمدينة قالمة، وكان من الأعضاء المؤسسيين لفريق ” الترجي الرياضي الإسلامي القالمي” عام 1941.
انضم سنة 1942 إلى الحركة الوطنية وانخرط في صفوف حزب الشعب.
دخل الشهيد السجن سنة 1943 بسبب مواقفه الرافضة للتمييز والتسلط الفرنسي ضد الجزائريين وبعد خروجه من السجن استدعي سنة 1944 لأداء الخدمة العسكرية الإجبارية بثكنة عين أرنات قرب مدينة سطيف ثم حول إلى مدينة قالمة، شارك في مظاهرة عارمة قام بها شباب مدينة قالمة يوم 01 ماي 1945 بمناسبة اليوم العالمي للشغل.
بعد مجازر 08 ماي 1945 أدرك سويداني بوجمعة أن ما أخد بالقوة لايسترجع إلا بالقوة ، لذلك بدأ بجمع الأسلحة إلى أن أكتشف أمره و أودع الشهيد السجن في شهر جويلية 1946 ليقدم للمحاكمة بمحكمة الجنايات بقالمة يوم 19 ديسمبر 1946م التي حكمت عليه بـ 18 شهرا سجنا نافذة.
انضم الشهيد بعد استنفاذه العقوبة إلى المنظمة الخاصة حيث أشرف على عملية تدريب المناضلين، في سنة 1951 انتقل للإقامة بالبليدة أين لقب بــ “سي الجيلالي” شارك في اجتماع مجموعـة الاثنين والعشرين وعين مساعدا للقائد ” رابح بـيـطـاط ” في المنطقة الرابعة، قاد ليلة الفاتح نوفمبر 1954م هجوما استهدف ثكنة بوفاريك.
استشهد “سويداني بوجمعة” يوم 16 أفريل 1956 في حاجز للدرك الفرنسي بوادي مزفران قرب القليعة.
رحم الله الشهداء الأبرار….
       

Leave A Comment

اثنا عشر − أربعة =